اخباردورات تدريبية

د.معبد لوفد ليبيا الثامن المتدرب بمنظمة خريجى الأزهر : كونوا خير سفراء لرسالة الأزهر

 التقى اليوم الوفد الليبي الثامن المتدرب بمقر المنظمة العالمية لخريجى الأزهر بفضيلة الدكتور أحمد معبد – شيخ المجالس الحديثية بالأزهر الشريف ، وعضو هيئة كبار العلماء ، حيث تأتي هذه الزيارة تتويجاً وختاماً للدورة الثامنة لأئمة وخطباء وعلماء وشيوخ قبائل دولة ليبيا.

في بداية اللقاء تحدث د. صلاح العادلي – الأمين العام للهيئة، بالترحيب بالوفد وألقى كلمة تعريفية بالهيئة وجهودها المختلفة وإصداراتها المتعددة والمتنوعة، موضحاً مدى أهمية العلاقة بين مصر وليبيا، حيث قام فضيلته بتوضيح الأهمية العلمية والتاريخية لهذا المكان تحت رئاسة فضيلة الإمام الأكبر .
وقام فضيلة الدكتور أحمد معبد، بإلقاء كلمة ذكرهم فيها بأنهم في سفر لطلب العلم الأزهري الوسطي، كما أوصاهم بأن يكونوا خير حاملين للرسالة، وخير مبلغين عن الأزهر وعلماءه الأجلاء ، مطالباً اياهم بأن يتحلوا بإدراك دورهم الهام في سبيل محاربة الفكر المتطرف والعنف والإرهاب، بالعلم والفكر الأزهري الوسطي المعتدل.
من جانبه أشاد الشيخ أكرم الجراري – المسئول عن الوفد ورئيس فرع المنظمة بليبيا، بالدور الهام الذي يلعبه الأزهر والمنظمة ، من خلال إقامة هذه الدورات التدريبية لمحاربة الغلو والتطرف الذي يهدد ليبيا والوطن العربي .
وأكد أنه من خلال تدريب أكثر من ٣٠٠ إماماً ومتدرباً أصبح الفكر الأزهري المعتدل ينتشر بسرعة هائلة في ليبيا ، بفضل الدور الذي يقوم به المتدربون بعد عودتهم لمناطق بليبيا المختلفة ،من خلال العديد من الأنشطة التى تقام في مختلف المناطق الليبية لمواجهة الغلو والعنف والتطرف.
وفى الختام قام رئيس الوفد بتقديم الشكر والتقدير، نيابة عن الوفد لفضيلة الإمام الأكبر الشيخ أحمد الطيب، ولهيئة كبار العلماء ، ومجلس إدارة المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، ولجمهورية مصر العربية علي كافة الجهود الطيبة المبذولة تجاه الأخوة الليبيين في محنتهم التي تمر بها بلادهم، كما تم توزيع بعض اصدارات الهيئة علي الوفد كربط علمي بين الوفد والأزهر وهيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.