الفروع الداخليةمطروح

“خريجي الأزهر” بمطروح: مفهوم قبول الآخر مفهوم أصيل في الدين الإسلامي

عقد فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بمطروح، ندوة تثقيفية دينية، بعنوان ” التعايش السلمي والمسئولية المجتمعية” بالنادي الاجتماعي بوسط مدينة مطروح.

أكد خلالها الشيخ كارم أنور عفيفي – عضو المنظمة، أهمية التعايش بين الأطراف، والشرائح والأطياف، مبينًا أن مفهوم قبول الآخر مفهوم أصيل في الدين الإسلامي، كما أن مفهوم التعايش بين الفئات المتعددة أصيل في الدين.

أوضح أن المسئولية الفردية  من أهم مبادئ الأخلاق وأكد عليها الإسلام، فالفرد مسؤول، وسيحاسب، وكان -عليه الصلاة والسلام- يؤكد أن كل إنسان مسؤول عما أنيط به من عمل، وقد قال الله عزوجل : {فوربك لنسألنهم أجمعين عما كانوا يعملون}،والمسؤولية الفردية تعني ألا تؤخذ الجماعات بذنب الأفراد مثل رفض وكراهية أتباع دين كامل بسبب أخطاء أفراد من أتباع هذا الدين، قال تعالى: {ولا تزر وازرة وزر أخرى} .

وأشار إلى أن الإسلام  كفل حرية الدين لكل إنسان، ولا يعني هذا إقرار الضالين على ضلالهم، وإنما يعني ترك كل محاولات الإكراه والإجبار على تغيير المعتقد أو الدين أو المذهب قال تعالى:{لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي}، كما بيَّن الإسلام أن تعدد الثقافات الإنسانية واختلاف الناس هو أمر من مقاصد الخلق، قال الله تعالى: {ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة ولا يزالون مختلفين إلا من رحم ربك ولذلك خلقهم} .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى