أنشطةاخبار

توقيع برتوكول تعاون بين منظمة “خريجي الأزهر” ومايكروسوفت في مجال تطبيقات الذكاء الاصطناعي لتعليم العربية لغير الناطقين بها


أمين عام المنظمة: هذا التعاون كان حلما كبيرا وتحقق اليوم لكسر حاجز اللغة العربية للوافدين
الحاجة ماسة لتطوير العملية التعليمية عن بعد لتحقيق الديمومة الدراسية للطلاب
مدير عام ميكروسوفت: شرف كبير بمشاركتنا في نشر الثقافة الاسلامية وتعليم اللغة العربية لطلاب الأزهر الوافدين
نسعى لدعم الازهر الشريف للتواصل مع خريجيه وتطوير التعليم بتقنيات الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعى القطاع التعليمى بميكروسوفت : هذا التعاون الاول من نوعه على مستوى القطر العربي فى مجال تعلم اللغة العربية

شهد اليوم مقر المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين جامعة الأزهر من خلال المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، وشركة مايكروسوفت، بالتعاون مع شركة انفروماتيك والشركة المتحدة؛ لتقديم خدمة تطبيقات الذكاء الاصطناعي؛ لتسهيل دراسة الطلاب الوافدين فى مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها.

قال أ.د/ عبدالدايم نصير، مستشار شيخ الأزهر لشئون التعليم – الأمين العام للمنظمة: “إن اجتماعنا اليوم لتوقيع بروتوكول بين المنظمة العالمية لخريجي الأزهر وشركة مايكروسوفت بات حلما كبيرا لكل المشتغلين بمجال تعليم اللغة العربية للطلاب الوافدين الدارسين بالأزهر الشريف لحل عقبة اللغة التي تقف حائلا بين الطالب الوافد واستمراره لدراسة العلوم الشرعية والإسلامية بجامعة الأزهر وتحصيله أعلى الدرجات والتقديرات”.

وأكد الأمين العام للمنظمة، أن هذا المشروع المشترك بين جامعة الأزهر من خلال المنظمة وشركة مايكروسوفت، يأتي بأهمية قصوى لتحقيق ما تسعى إليه مؤسسة الأزهر العريقة التي تستقبل آلاف الطلاب الوافدين من أكثر من 124 دولة حول العالم لتلقي مختلف العلوم الفقهية والشرعية لتسهيل العملية التعليمية التي تدرس باللغة العربية وهي اللغة لكل المراجع الإسلامية والشرعية لدى الطلاب، حيث باتت الحاجة اليوم ماسة لتطوير العملية التعليمية عن بعد، بعد أن شهدت السنوات الثلاث الفائتة إبان جائحة كوفيد 19 أهمية هذا النمط التعليمي، فضلا عن الدراسة بالفصول الواقعية، فهي تعطي فرصة لكافة الطلاب الوافدين إمكانية التعليم الذاتي بديمومة ميسرة لديهم و بتوفير الوقت والجهد وعناء السفر دوليا.

من جانبها قالت ميرنا عارف – المدير العام لشركة مايكروسوفت مصر: “إن توقيعنا لهذا البروتوكول اليوم يأتي من أجل تعزيز أواصر التواصل وامتداد التعاون لدعم جهود الأزهر الشريف؛ لتوثيق الصلة مع خريجيه في جميع أنحاء العالم، وتحقيقا لتعزيز مشاركة الطلاب وتحويل العملية التعليمية بطرق مبتكرة تمكن الطلاب من الركائز الاساسية لتحقيق التحول الرقمي في التعليم الجامعي خاصة تحسين مهارات اللغة العربية لديهم بالاعتماد على أحدث برامج التعلم التي تعتمد على تقنيات الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي”.

وأضافت، أن هذا التعاون شرف كبير لشركة مايكروسوفت في محاولة منها للشراكة في تحقيق مزيد من النجاحات لمؤسسة الأزهر في دعم العملية التعليمية للطلاب الوافدين ومساعدتهم لاجتيازهم الدراسة بجامعة الأزهر بخطى واثقة أكثر فأكثر بتعلم المهارات الأساسية للغة العربية من خلال تطبيقات الذكاء الاصطناعي في هذا المجال.

كما أكد عمرو المصرى – المدير الأقليمى لقطاع التعليم بشركة مايكروسوفت، أن هذا التعاون مدعاة للفخر والامتنان للجميع فهو يعتبر أول شراكة عربية على مستوى الوطن العربي فى مجال تعلم اللغة العربية من خلال تطبيقات الذكاء الاصطناعي، فمن المعهود أن شركة ميكروسوفت تعمل على تقديم هذه الخدمة والتقنيات الحديثة في تعلم أكثر من 14 لغة حول العالم ، وبهذا التعاون يصبح دراسة اللغة العربية تجربة تقنية حديثة لتعلمها.

حضر مراسم التوقيع:
المهندسة ميرنا عارف – المدير العام لشركة مايكروسوفت مصر.
المهندس عمرو المصري – المدير الإقليمي لقطاع التعليم بشركة مايكروسوفت.
السيد اللواء سامي الجرف – رئيس مجلس إدارة الشركة المتحدة .
الدكتور مصطفى السرو – رئيس مجلس إدارة شركة إنفورماتيك.
أ.د. محمد الشربيني – نائب رئيس جامعة الأزهر لشئون التعليم والطلاب.
المهندس وليد شاهين – رئيس قطاع المشروعات لشركة المتحدة.
أ.د. كمال دهشان – أستاذ علوم الحاسب بكلية العلوم جامعة الأزهر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى