الفروع الداخليةالوادي الجديد

“مختصر أحكام الأضحية”.. مقال لـ”خريجي الأزهر” بالوادي الجديد

نشر فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بالوادي الجديد، من خلال الصفحة الرسمية للفرع مقالا، بعنوان “مختصر أحكام الأضحية” للدكتور/ أحمد عبد العظيم، رئيس الفرع، رئيس المنطقة الأزهرية بالوادي الجديد.

أوضح خلاله تعريف الاضحية: وهي اسم لما يذبح من الإبل والبقر ويندرج تحته الجاموس  والغنم ويندرج تحته الماعز يوم النحر وأيام التشريق تقربا إلى الله تعالى، ودليل مشروعيتها: قوله تعالى: (فصل لربك وانحر) الكوثر (2)، وقوله تعالى (والبدن جعلناها لكم من شعائر الله لكم فيها خير) الحج (36)، وثبت أن النبى صلى الله عليه وسلم ضحى وضحى صحابته ونقل الإجماع على ذلك، كما أشار إلى فضل الأضحية، ما ورد في سنن الترمذي عن عائشة أن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال: (ما عمل آدمي من عمل يوم النحر أحب إلى الله من إهراق الدم أنها لتأتب يوم القيامة بقرونها وأشعارها وأظلافها وإن الدم ليقع من الله بمكان قبل أن يقع على الأرض فطيبوا بها نفسا).

حكم الأضحية: هي سنة مؤكدة ويكره تركها مع القدرة عليها لحديث أنس أن النبي (صلى الله عليه وسلم) ضحى بكبشين املحين اقرنين ذبحهما بيده وسمى وكبر ) رواه البخارى ومسلم. وتجب بنذرها أوجعلها لله بنية الاضحية .

حكمة مشروعيتها: إحياء لذكرى إبراهيم عليه السلام وتوسعة على الناس يوم العيد والتقرب إلى الله تعالى وشكره .

ما تكون منه الأضحية: تكون من الإبل والبقر والغنم ولا تجزئ من غيرها لقوله تعالى: (ليذكروا اسم الله على ما رزقهم من بهيمة الانعام ) الحج (34) .

سن الأضحية: يصح للأضحية من الضأن ماله ستة أشهر . ومن المعز ما له عام ، ومن البقر ماله سنتان ومن الابل ماله خمس سنوات يستوي في ذلك الذكر والأنثى.

حكم الاضحية بالخصي من الحيوان: تجوز الأضحية بالخصى لأن لحمه أطيب وألذ ولما رواه أحمد عن أبي رافع قال : ( ضحى رسول الله صلى الله عليه وسلم بكبشين املحين موجوئين خصيين )

شروط الأضحية: السلامة من العيوب التي تشين فلا تجزئ المريضة البين مرضها ولا  العوراء بينة العور ولا العرجاء البين ضلعها، ولا العجفاء (التي ذهب مخها من شدة الهزل) ولا العضباء (مقطوعة الأذن أو مكسورة القرن) ولا العمياء ولا التولاء ( التى تدور فى المرعى ولا ترعى ) ولا العصماء ( التى انكسر غلاف قرنها ) .

وقت ذبح الأضحية: تذبح بعد طلوع شمس يوم العيد ويمر من الوقت قدر ما يصلى العيد ويجوز ذبحها بعد ذلك فى كل ايام التشريق .  لحديث البراء أنه (صلى الله عليه وسلم) قال: (أول ما نبدأ به في يومنا هذا أن نصلي ثم نرجع فننحر . فمن فعل ذلك فقد أصاب سنتنا ومن ذبح قبل فانما هو لحم قدمه لاهله ليس من النسك في شي) رواه مسلم.      

حكم المشاركة في الأضحية: تجوز إذا كانت من الإبل أو البقروتجزئ البقرة أو الجمل عن سبعة أشخاص اذا كان قصدهم الاضحية والتقرب إلى الله لحديث جابر بن عبدالله قال : (نحرنا مع النبى (صلى الله عليه وسلم) بالحديبية البدنة عن سبعة والبقرة عن سبعة . رواه مسلم وابو داود والترمذى .

توزيع لحم الأضحية: يستحب تقسيمها أثلاثا ( ثلثها لاهل بيت المضحى – ثلثها  صدقة للفقراء – ثلثها يهدى للاصدقاء ) . لحديث ( كلوا وادخروا وتصدقوا ) . متفق عليه . ويجوز نقلها ولو إلى بلد آخر ولا يجوز بيعها ولا بيع جلدها ولا يعطى الجزار من لحمها شيئا كأجر . وله ان يكافئه نظير عمله من غير الاضحية لقول على رضى الله عنه : (أمرنى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أقوم على بدنة وأن أتصدق بلحومها وجلودها وجلالها وأن لا أعطي الجازر منها شيئا وقال : نحن نعطيه من عندنا)

الوكالة في الأضحية: يسن للمسلم أن يباشر الذبح بنفسه إن كان يحسنه ويقول بسم الله والله أكبر اللهم هذا منك ولك . عن فلان ويسمي نفسه فأن النبى (صلى الله عليه وسلم) ذبح كبشا وقال: (بسم الله والله أكبر اللهم هذا عني وعن من لم يضح من أمتي). رواه ابو داود والترمذي. وإن أناب غيره فى ذبحها جاز ذلك بلاحرج ولا خلاف بين أهل العلم في هذا فان كان لا يحسن الذبح فليشهده ويحضره لقوله (صلى الله عليه وسلم) لفاطمة (يا فاطمة قومى فاشهدى أضحيتك فإنه يغفر لك عند أول قطرة من دمها كل ذنب عملته وقولي: قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين * لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين) . الأنعام (162-163 ) . فقال احد الصحابة يارسول الله هذا لك ولاهل بيتك خاصة أم للمسلمين عامة .قال (صلى الله عليه وسلم)– ( بل للمسلمين عامة).

كفاية اضحية واحدة عن البيت الواحد : تجزئ الشاة الواحدة عن اهل البيت وان كانوا انفارا عديدين لقول ابى ايوب رضى الله عنه ( كان الرجل فى عهد رسول الله (ًصلى الله عليه وسلم) يضحى بالشاة عنه وعن اهل بيته فيأكلون ويطعمون حتى تباهى الناس فصار كما ترى ) . رواه الترمذى فى كتاب الاضاحى .

ما يتجنبه من عزم على الأضحية: يكره كراهية شديدة لمن أراد أن يضحي أن يأخذ من شعره أو أظفاره شيئا وذلك اذا اهل هلال شهر ذى الحجة حتى يضحى لقوله (صلى الله عليه وسلم) : (إذا رأيتم هلال ذي الحجة وأراد احدكم أن يضحى فليمسك عن شعره وأظفاره حتى يضحي) رواه مسلم.

أضحية الرسول (صلى الله عليه وسلم) عن جميع الأمة: اعلم أنه من عجز عن الأضحية من المسلمين فله أجر المضحين وذلك لأن النبى (صلى الله عليه وسلم) عند ذبحه لأحد كبشين قال: (اللهم هذا عني وعمن لم يضح من أمتي) رواه أحمد وأبو داود والترمذي.

أفضل الأضحية : ما كان كبشا أقرن فحلا أبيض يخالطه سواد حول عينيه.

و كل عام وأنتم بخير وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. اللهم انفعنا بما علمتنا وعلمنا ما ينفعنا وزدنا علما يارب العالمين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى