الفروع الخارجيةنيجيريا

“خريجي الأزهر” بنيجيريا: الإسلام هو الذي رسخ المواطنة وشريعتُه ضمنت حماية الحقوق

عقد فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بنيجيريا، ندوة بعنوان “مفهوم المواطنة”، وذلك بالمسجد الجامع لسيدنا الغوني إدريس بمديغري – ولاية برنو، في إطار النشاط الذي تقوم به المنظمة وفروعها بالخارج؛ لمواجهة الفكر المتطرف، وتصحيح المفاهيم المغلوطة، ونشر الفكر الوسطي المعتدل، وبثِّ قيم السلام والتعايش السلمي في جميع أنحاء العالم.

أوضح الدكتور علي الغوني إدريس – رئيس فرع المنظمة بولاية برنو – نيجيريا، أن حب الإنسان لوطنه هو حب غريزي يولد مع الإنسان بالفطرة السليمة، فمن أراد أن يعيش في وطنه معافًا مطمئنًا، وأن يضمن لنفسه ولغيره وطنًا، يأوي إليه، فيجب عليه أن يراعي ويغتنم حقوق المواطنة، فالمواطنة تعني المساواة بين جميع المواطنين في الحقوق والواجبات، وأشار إلى أن المواطنة هي المشاركة في الوطن مع اختلاف الأطياف دينيا وعرقيا، فالإسلام هو الذي رسخ المواطنة وشريعته ضمنت حماية الحقوق في إطارها، وقد وضع العلماء بعض الأسس التي لا بد من تحقيقها لضمان المواطنة والتعايش السلمي، ومنها: التمسك بأخلاق الإسلام، رعاية حقوق الإنسان، الوفاء بالعهد، حب الوطن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى