اخبار

“خريجي الأزهر” بالهند: الإسلام يرفض التطرف بكافة أشكاله

عقد فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بالهند، ندوة، بعنوان “توعية الشباب من الأفكار المتطرفة”، بحضور 80 مشاركًا، في إطار النشاط الذي تقوم به المنظمة وفروعها بالخارج؛ لمواجهة الفكر المتطرف، وتصحيح المفاهيم المغلوطة، ونشر الفكر الوسطي المعتدل، وبثِّ قيم السلام والتعايش السلمي في جميع أنحاء العالم.

أشار الدكتور محمد شهاب الدين الأزهري – أمين عام الفرع، إلى أن الإسلام يرفض التطرف بكافة أشكاله وخاصة مع كثرة الأعمال المسيئة للإسلام، وأكد على أن أي فعل يقوم على التطرف والعنف لا علاقة له بالاسلام ولا بمبادئه وقيمه الإنسانية، ويجب أن نتبع الرسالة النبوية التي ترفض أساليب العنف والتطرف، وتعمل على تعزيز التعاون ونبذ التعصب والتصدي لخطاب الكراهية، ونشر قيم التسامح والعدل والمساواة من أجل تحقيق السلام والاستقرار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى