الفروع الداخليةسوهاج

“خريجي الأزهر” بسوهاج: الإسلام كما يرفض ارتكاب العنف يرفض التحريض عليه

نشر فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بسوهاج، مقطعًا مرئيًّا، بعنوان “الإسلام دين يدعو إلى الرفق وينهى عن العنف”، من خلال الصفحة الرسمية “فيسبوك”، في إطار الدور الذي تقوم به المنظمة وفروعها بالداخل، لمجابهة الفكر المتطرف، وتصحيح المفاهيم المغلوطة، ونشر الفكر الوسطي المعتدل.

قال الشيخ محمد قريشي، إمام وخطيب بوزارة الأوقاف المصرية – عضو المنظمة: إن التحريض على العنف بأنه آفة ممقوتة ومذمومة يحاربها الإسلام الحنيف، ويرفضها شكلا وموضوعا، ولا يقبل بها بأي حال من الأحوال، وأكدوا أن الإسلام كما يرفض ارتكاب العنف، فإنه يرفض أيضا التحريض عليه، فلا فرق في الدين الحنيف بين من يمارس العنف أو من يحرض عليه، فالاثنان ارتكبا معصية وفاحشة عظيمة، ووعدهما الله تعالى بالعذاب الأليم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى