اخبار

“خريجي الأزهر” بالمنيا يطلب يدشن مبادرة “دور الفكر في الحفاظ على الهوية المصرية” بالمتحف القومي

أطلق فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بالمنيا وبالتعاون مع الهيئة الإنجيلية، مبادرة بعنوان “دور الفكر في الحفاظ على الهوية المصرية”، في إطار النشاط الذي يقوم به فرع المنظمة؛ لمجابهة الفكر المتطرف، ونشر السلم المجتمعي، ونبذ خطاب العنف والكراهية.

تضمنت المبادرة التأكيد على نشر الفكر المستنير، والأخلاقيات، والقيم الإنسانية المشتركة التي تدعو إليها الأديان، وترسيخ مشاعر الولاء والانتماء واحترام التعددية وقبول الآخر، تأكيدا لقيمة الحياة الإنسانية والارتقاء بنوعيتها.

ويعد إطلاق المبادرة على أرض الواقع بالمتحف القومي للحضارة المصرية، والتي تقع في منطقة الفسطاط وهي إحدى المناطق العريقة بالقاهرة، وأيضا أول عاصمة أطلقها عمرو ابن العاص عندما فتح مصر، والذي يضم عدد خمسين ألف قطعة أثرية تمثل جميعها عدة حضارات مختلفة.

وأكدت على أن التعايش مع إخواننا المسيحيين بطوائفهم المختلفة يدلل على إرشاد أزهرنا الشريف، والذي يدعو إلى ترسيخ فلسفة العيش المشترك واحترام عقائد الآخرين والعمل معا فيما هو متفق وهو كثير، يقينا أننا شعب واحد ويد واحدة، نشارك بعضنا البعض في الحفاظ على هويتنا المصرية العريقة، متيقنين أن الإسلام والمسيحية رسالة السماء إلى الأرض، وأيضا هذا ما نص عليه في وثيقة “الأخوة الإنسانية” بين البابا فرانسيس وفضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب – شيخ الأزهر الشريف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى