أنشطةاخبار

وزيرة التضامن تزور مركز زايد لتعليم اللغة العربية .. وتثني على جهود منظمة خريجي الأزهر

استقبل مركز الشيخ زايد لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، وقامت بجولة تفقدية بالمركز؛ للاطلاع على أحدث الأطر النظرية والمنهجية، والاستراتيجيات التي يتبعها المركز في بناء المهارات اللغوية للدارسين من مختلف دول العالم، وأثنت على جهود منظمة خريجي الأزهر لخدمة الأزهريين بالداخل والخارج.

وعلى صعيد متصل قال أ.د. محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر – نائب رئيس مجلس إدارة المنظمة العالمية لخريجي الأزهر: إن المنظمة تعد إحدى مؤسسات المجتمع المدني، وهي إحدى القوى الناعمة الهامه.

جاء ذلك خلال فعاليات اللقاء الشهري لفريق “سفراء الأزهر”، والذي عقد بمقر المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، تحت عنوان: (رؤية الدولة الاستراتيجية لمؤسسات المجتمع المدني).

وأكد فضيلته على أن المنظمة تعقد عددًا من البرامج التي تهدف لتصحيح الكثير من المفاهيم الخاطئة والمتطرفة، فتعقد دورات تدريبية لخدمة أئمة العالم الإسلامي، وتساهم في تأهيل الطلاب الوافدين والأزهريين، وأعضاء هيئة التدريس، من خلال عقد عدد من الورش والفعاليات؛ لتأهيلهم ليصبحوا خير سفراء للأزهر الشريف.

وأشار الدكتور سلامة داوود، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، إلى أنه لا بد من تضافر جميع القوى لبناء وخدمة المجتمع، فخدمة الوطن فرض على الجميع، مضيفًا أن المنظمة العالمية لخريجي الأزهر تعد عنصرا هاما من عناصر خدمة المجتمع المدني، والأزهر الشريف ركن أصيل من أركان المجتمع.

حضر اللقاء أ.د. محمد المحرصاوي – رئيس جامعة الأزهر، نائب رئيس مجلس إدارة المنظمة، والأستاذ الدكتور نظير عياد – أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، أسامة ياسين – نائب رئيس مجلس إدارة المنظمة، أ.د. عبد الدايم نصير – مستشار فضيلة الإمام الأكبر، الأمين عام للمنظمة، أ.د. سلامة داوود – رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، ولفيف من كبار الشخصيات وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس، فضلًا عن مسؤولي مشروع سفراء الأزهر من المصريين والوافدين، وأدرات اللقاء د. أنوار عثمان، المشرف العام على مشروع سفراء الأزهر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى