الفروع الداخليةالمنيا

“خريجي الأزهر” بالمنيا: الإسلام يحث على الوحدة والاتحاد والبعد عن الفتن والشائعات

نشر فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بالمنيا، مقطعا مسجلا، على الصفحة الرسمية “فيس بوك”، بعنوان “خلق الإسلام”؛ في إطار نشاط المنظمة لمواجهة الفكر المتطرف، ونشر الفكر الوسطي المعتدل.

قال الشيخ مؤمن أمين علي، واعظ عام مركز ديرمواس وعضو المنظمة: إن الإسلام دين ينتشر بالحجة والمنطق والإقناع والحروب التي حدثت في عصر النبي صلى الله عليه وسلم كانت حروبا للدفاع ولم تكن حروبا للهجوم ولا إلى الاستيلاء على بلاد الناس، وإنما كانت هناك دعوة للإسلام تقوم على الحجة والبرهان، من أراد أن يدخل في الإسلام فليدخل ومن أن أراد أن يحتفظ بدينه فليحتفظ بدينه، هناك حالة واحدة فقط على المسلمين أن يقاتلوا فيها، إذا ما كان الآخر يرفع السلاح في وجوههم. إذًا لا فتح للبلاد عندنا بهدف الاستعمار أو بهدف فرض الدين، وما يحدث الآن من الحركات المسلحة خطأ ولا يرضى عنه ولا يقره الإسلام والقران، فالإسلام يربي المسلم على الخلق النبوي والتربية الإلهية التي ترتقي عن العنف والقتل والتشرذم، فهو يحث على الوحدة والاتحاد والبعد عن الفتن والشائعات التي من شأنها تفتيت الجسد الواحد الذي أوصانا به نبي الله صلى الله عليه وسلم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى