fbpx
بيان

منظمة خريجي الأزهر… تدين الهجوم الإرهابي على قرية في نيحيريا.

وتحذر الشباب المسلم من الانسياق وراء التيارات المتطرفة

تدين المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الشريف الهجوم الإرهابي الذي شنته جماعة بوكو حرام الإرهابية اليوم الجمعة على قرية بيمى، في ولاية برنو النيجيرية، حيث قتلت 7 أشخاص واختطفت 7 آخرين من بينهم قس، كما أحرقت كنيسة ومستوصفا وعدة منازلَ أخرى.

وقالت المنظمة في بيان لها: إن استهداف دور العبادة وقتل الأبرياء، عمل إجرامي آثم، يخالف تعاليم الإسلام بل وتعاليم كل الأديان التي دعت إلى حماية دور العبادة واحترامها والدفاع عنها، وقد قال تعالى: (ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لهدمت صوامع وبيع وصلوات ومساجد يذكر فيها اسم الله كثيرا) . وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : “من قتل معاهدا لم يرح رائحة الجنة، وإن ريحها توجد من مسيرة أربعين عاما [رواه البخاري]. وعن أبي بكرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : “من قتل معاهدا في غير كنهه، حرم الله عليه الجنة” [رواه الدارمي].

وحذرت المنظمة شباب الإسلام من الانسياق وراء تلك التيارات الإرهابية الخبيثة التي تخالف هدي الله تعالى وهدى نبيه صلى الله عليه وآله وسلم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *