fbpx
الفروع الخارجيةليبيا

واعظة ليبية: الإسلام دين يسر واعتدال ينبذ التشدد والتعصب

قالت أسماء عبد الباقي، عضو فرع المنظمة بليبيا وإحدى الواعظات المتدربات بدورات ليبيا، إن النبي الكريم صلى الله عليه وسلم حذرنا من التهاون في محاربة الغلو بكافة أنواعه، لأن الدين الإسلامي دين يسر واعتدال وبعيد كل البعد عن التشدد والتعصب.
وأضافت في تسجيل مرئي بعنوان: “الغلو في الدين”، أن مفهوم الغلو في اللغة: هو مجاوزة الحد، واصطلاحا: هو المبالغة والتشدد والتعصب حتى مجاوزة الحد والغلو في الدين هو الإفراط فيه، ونهانا الله عز وجل عن الغلو بكافة أشكاله .

وبينت أن الغلو أنواع ، فمنه الغلو في الدين على المستوى الاعتقادي والعلمي، والغلو فى العلم بتحريف الكلم عن مواضعه، والغلو في القرآن بالمبالغة فى تأويله، موضحة أن من صور الغلو تكليف النفس فوق طاقتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *