fbpx
الفروع الداخليةمطروح

“خريجي الأزهر” بمطروح تطلق حملة توعوية بالمقاهي ومراكز الشباب لمواجهة التطرف

أطلق فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، بمحافظة مطروح، حملة توعوية؛ لمواجهة الفكر المتطرف، بالمقاهي ومراكز الشباب والجمعيات الأهلية، وذلك ضمن خطة المنظمة؛ لتفنيد أفكار التيارات المتشددة المتطرفة، ونشر الفكر الوسطي الإسلامي، وتوضيح المفاهيم المغلوطة.

تضمنت الزيارة الأولى لمركز شباب العلمين، كيفية التعامل العملي على أرض الواقع، للشيخ عبد الرحمن سرحان، عضو المنظمة.

تهدف الحملة إلى تصحيح المفاهيم المغلوطة ومواجهة الفكر المنحرف والمضلل، وحماية الشباب من كل ما من شأنه أن يلوث عقولهم، ونشر ثقافة التعايش والتسامح مع الآخر، وترسيخ مفهوم المواطنة، والتعريف بطرق المتطرفين والجماعات الإرهابية، وكيفية استقطابهم للشباب؛ حيث يوجهون سهامهم تجاه المراهق (الشاب الصغير)، خاصة من يعاني مشاكل أسرية ونفسية، ويبدأون في استقطاب الشاب أولًا عن طريق الدين، وزرع أفكار متطرفة داخل عقله، مثل كراهية الآخر وتكفيره، وإقناعه بأن العنف والقتل جهاد في سبيل الله، وسبب لدخول الجنة.

وأضافت الندوة أن هذه الجماعات تستطيع بسهولة استقطاب الشاب الذي يمر بمشاكل نفسية وأسرية، وابتعاد الأب أو الأم عن رعايته، فتكون النتيجة انحرافه سلوكيًا، فيجد عالمًا منفتحًا على مصراعيه، به الشاذ والملحد والإرهابي والبلطجي والمتشدد، ولا يدري أي الطريق يسلك؟! مبينة أن مثل هذا الشاب الصغير في هذه المرحلة العمرية الحرجة، هو لقمة سائغة لشيوخ التطرف، خاصة في القرى والأحياء الشعبية، أو استقطابه عن طريق الفيسبوك.

وشددت الندوة على ضرورة التكاتف مع مؤسسات الدولة لحماية النشء من الأفكار الضالة الهدامة، ومعالجة المجتمع من سرطان التطرف والعنف، الذي انتشر بين الشباب، بسبب المتشددين، فبالحب والتسامح والرحمة يعيش الناس في سلام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *