fbpx
الفروع الخارجيةنيجيريا

عضو المنظمة بنيجيريا: الهداية الفطرية منحة من الله تعالى للإنسان لا يحتاج فيها إلى معلم

قال  الشيخ إبراهيم زبير، عضو فرع المنظمة بنيجيريا، إن الهداية الفطرية التى منحها الله تعالى للإنسان، لا يحتاج الإنسان فيها إلى معلم وإنما معلمه هو العليم الحكيم، مبيناً صحيح الدين الاسلامى والتأكيد على أنه دين وسطية واعتدال، سواء فى العبادات أو المعاملات بين المسلمين بعضهم البعض او بينهم وبين غيرهم من اتباع الديانات أخرى.

وأضاف خلال المحاضرة التي ألقاها بولاية كوارا، عنوان ” الوسطية ومراتب الهداية “،  بحضور 50 شخصاً، أن هداية الدلالة أو الإرشاد تنبع من بيان رسل الله وإخبارهم الإنسان بفرض عبادة الله عز وجل، وهداية التوفيق هى أكبر من المرتبتين السابقتين فلا ينالها الإنسان إلا بمشيئة الله تعالى، ولا يقدر أحد من الخلق بما فيهم رسل الله أن يمنح هداية التوفيق لأحد.

استهدفت تلك المحاضرة تنفيذ توجيهات إدارة المنظمة لنشر الفكر الأزهرى الوسطى المعتدل ومكافحة التطرف والارهاب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *