fbpx
الفروع الخارجيةنيجيريا

عضو المنظمة بنيجيريا: التصوف اهتم بتطهير النفس والقلب لتحقيق مقام الإحسان

أكد أبو بكر محمد جبريل، عضو المنظمة بنيجيريا بولاية كوارا، أن التصوف بشكل عام يعتبر فلسفة حياة, ونظرته للوجود تنعكس صورتها على سلوك الإنسان لتحقيق كماله الأخلاقى، موضحاً أن التصوف لا يقف عند حدود جنس معين أو لغة أو دين, فهو تجربة روحية مرتبطة بالإنسان ووجوده.

 وأضاف في محاضرة  بعنوان ” التصوف فى الإسلام “، بحضور 30 شخصاً، أن المتصوفين الذين نشئوا فى البيئة الإسلامية، انطلقوا من تجاربهم الروحية من منطلق إسلامى أصيل جاعلين من القرآن الكريم وسلوك النبى (صلى الله عليه وسلم) مثالاً يقتدى به فى العقيدة والعبادة والسلوك.

وأشار إلى أن التصوف فى الإسلام يستمد أصوله من القرآن الكريم، السنة النبوية، سلوك الصحابة، واقع الحياة الإسلامة.

استهدفت المحاضرة الاشارة إلى أن التصوف اهتم بتحقيق مقام الإحسان، التربية والاخلاق، كذا تطهير النفس والقلب من الرذائل وتحليتهما بالفضائل، والوقوف مع الآداب الشريعة ظاهرا وباطنا وهي الخلق الإلهية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *