fbpx
أنشطةاخبار

تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر.. ورشة عمل حول” تجنيد الجماعات الإرهابية للأطفال” بمنظمة خريجي الأزهر عبر الفيديوكونفرانس

عقدت المنظمة العالمية لخريجي الازهر اليوم عبر تقنية الفيديو كونفرانس تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف ورئيس مجلس إدارة المنظمة ، ورشة عمل حول ” تجنيد الإرهابيين للأطفال (الدوافع –الوسائل- المواجهة)” ، وبمشاركة عدد من كبار خريجي الازهر من دول سوريا ، ليبيا ، الصومال ، نيجيريا، أفغانستان ، باكستان ، أندونسيا ، اليمن ، تشاد.

ناقشت الورشة عددا من المحاور حول ، دوافع الحركات الإرهابية لتجنيد الأطفال ، و أبرز هذه الحركات والجماعات ، الوسائل التي تستخدمها هذه الجماعات في تجنيد الأطفال ، وبيان الجرائم الشرعية في تجنيد الإرهابيين للأطفال ، كيفية إعادة تأهيل ودمج الأطفال الذين سبق تجنيدهم في المجتمع.

وأكد الحضور والمشاركون بالورشة ، علي ضرورة حماية الأطفال من الوقوع في براثن التشدد ، وأن تجنيد الأطفال والسعي لحملهم السلاح لا يقره أي دين او قانون أو عرف ، وأن الحفاظ علي الأطفال والإحسان إليهم مهمة سامية أمرنا بها الشرع الحنيف ، وأن تنشئتهم علي قيم السلام و الوسطية والتعايش مع الآخر ينعكس إيجابياً علي نهضة المجتمع و تقدمه.

وفي الختام أوصي المشاركون علي ضررة إصلاح الخطاب الموجه للطفل ليخاطبه بلغة سهلة وبسيطه تناسبه ، أهمية دور المدرسة في مكافحة سلوك العنف ونشر منهج الاعتدال ، الدور الهام الذي يلعبه الإعلام فى تعزيز التربية الإيجابية وإنهاء العنف ضد الطفل ، ضرورة وجود رقابة علي الأفلام التي تروج لمشاهد العنف والتطرف والإرهاب.

أقيمت الورشة بحضور د.محمد المحرصاوي رئيس جامعة الازهر ونائب رئيس مجلس إدارة المنظمة ، أسامة يس نائب رئيس مجلس إدارة المنظمة ، و الدكتور عبد الدايم نصير مستشار شيخ الازهر الشريف و أمين عام المنظمة ، الدكتور إبراهيم الهدهد رئيس جامعة الازهر الاسبق و المستشار العلمي للمنظمة.

تأتي الورشة في إطار رؤية المنظمة في الاهتمام بالنشء ، وكيفية مواجهة محاولات الجماعات المتطرفة لاستقطاب واستغلال الأطفال، ، حيث رصدت المنظمة مؤخراً تزايد وتيرة تجنيد الأطفال من قبل المنظمات الإرهابية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *