fbpx
الفروع الداخليةسوهاج

فرع المنظمة بسوهاج يناقش مظاهر الرياء في تكاليف الزواج

قال الشيخ عبد الرحمن اللاوي، الأمين العام للمنظمة بسوهاج، إن مظاهر الرياء والسمعة في تكاليف الزواج علي الرغم مما يعانيه المجتمع من آلام وأحزان فيروس كورونا؛ من هذه المظاهر أكثر من 35 سيارة لنقل عفشة العروسة تتجول في الشوارع رياء وسمعة حتى تصل منزل العريس !، وأحدهم يريد أن يبيع دكانه الذي يقتات منه، ولا يملك غيره !. ليتمكن من تجهيز ابنته التي اقترب فرحها وكثير وكثير من المظاهر الكاذبة التي يبغضها الله ورسوله صلى الله عليه وسلم، فلا يغرنكم أيها البسطاء ما يفعله الأغنياء أو الأدعياء بهذه المظاهر ولا تنخدعوا وتضحكوا على أنفسكم وترهقوا أنفسكم وتكلفوها فوق ما تطيقون تقليدا لهم.

وأضاف في مقال له بعنوان “مظاهر الرياء في تكاليف الزواج مظاهر يبغضها الله ورسوله”، نشر على صفحة فرع المنظمة بسوهاج، إن معرفة الإنسان لقدر نفسه تأهيل له للفوز برحمة الله وليتنا ننتفع من الأثر الذي يقول : «رحم الله امرأ عرف قدر نفسه»، وفيه دلالة أنه لما كان العبد رحيما بنفسه كان أجدر برحمة الله به. أما من لم يكن رحيما بنفسه كيف له أن يرجو رحمة الله به.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *