خلال لقاء طلبة رواندا الوافدين بمنظمة خريجي الأزهر د.القوصي : الأزهر يعمل علي إزالة كافة العوائق أمام الطلاب الوافدون
 
 
 
   
 
أكد .د محمد عبد الفضيل القوصي نائب رئيس مجلس إدارة المنظمة  وعضو هيئة كبار العلماء ,  أن الأزهر الشريف هو أحدي أهم القوي الناعمة التي تمتلكها مصر , لما للأزهر من مكانة عظيمة في نفوس مسلمي العالم .
وأشار أن منظمة خريجي الأزهر بقيادة فضيلة الإمام الاكبر أ. د أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف 
تولي اهتماما خاصا بالطلبة الوافدين , وذلك من خلال إقامة الدورات التدريبية , والعمل علي حل مشاكلهم وإزالة العوائق التي تواجههم وتوفير الدعم اللازم لهم بعد عودتهم إلي بلادهم لتمكينهم من نشر منهج الأزهر الوسطي فيها .

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقدته المنظمة العالمية لخريجي الأزهر , لعدد من طلاب دولة رواندا , لطرح ومناقشة التحديات والصعوبات التي تواجه الطالب الوافد علي كافة الأصعدة والمساعدة في معالجتها .

وقال د.عبد الدايم نصير أمين عام المنظمة ومستشار شيخ الأزهر أن  الأزهر الشريف  يستقبل أكثر من 35 ألف طالب وافد يدرسون بالمعاهد الأزهرية المختلفة وجامعة الأزهر ومرحلة الدراسات العليا.
 منهم نحو 7 آلاف طالب وافد يدرسون علي منح الأزهر الشريف, منوها أن الأزهر يحمل علي أكتاف أبنائه الطلاب مسؤولية التعريف بصحيح الإسلام , داعيا طلاب الأزهر إلي بذل كل الجهد في تحصيل العلوم الشرعية والاستفادة من علماء الأزهر الاجلاء.

 وأكد د.نصير في ختام كلمته  أن هذه اللقاءات  والتي تعقد بصفة دورية للطلبة الوافدون من مختلف البلاد ,  تهدف إلي التعرف علي الظروف التي يمر بها الطالب الوافد في مصر , ومن أجل تذليل  المشاكل و العقبات التي تواجهه منذ دخوله حتي التخرج   , وأيضا التعرف علي  كيفية المساهمه  في حل الصعوبات التي تواجه خريجي الأزهر عقب العودة إلي بلادهم.