نائب رئيس دولة الشيشان - نؤيد قرار الإمام الأكبر الرافض لقرار ترامب
 
   
 
- حل مشكلة القدس ينطلق من الوحدة الحقيقة
 
 
آخر تحديث :    17 يناير, 2018 08:03:12 م    
 
 
شدد نائب رئيس دولة الشيشان خلال كلمته بمؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس، على أن القدس هي إحدى المقدسات في الإسلام ولن يتخلى المسلمون في جميع أنحاء العالم عن هذه المدينة المقدسة، معلنًا تأييده  لقرار الإمام الأكبر أ.د /  أحمد الطيب، شيخ الأزهر رئيس مجلس حكماء المسلمين، بشأن قرار الإدارة الأمريكية تجاه القدس.

وحذر نائب الرئيس الشيشاني من خطورة تبعات موقف الإدارة الأمريكية من القدس وتحولها من دور الوسيط لدور الطرف المنحاز، موضحًا أن حل المشكلة موجود في الشرق الأوسط وليس في يد الولايات المتحدة ولا أوربا، موضحًا أن محاولات استلاب القدس ستستمر ما دامت الوحدة الحقيقية غير موجودة بين الدول العربية.

وقد انطلقت صباح اليوم فعاليات مؤتمر" الأزهر العالمي لنصرة القدس"، الذي ينظمه الأزهر الشريف بالتعاون مع مجلس حكماء المسلمين، وبرعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، وبحضور عدد كبير من العلماء ورجال الدين والمفكرين والكتاب بمشاركة ممثلين من 86 دولة من مختلف قارات العالم وبحضور ما يزيد ٨٠٠ صحفي وإعلامي.

ويناقش المؤتمر على مدار يومين قضايا استعادة الوعي بقضية القدس وهويتها العربية، والمسؤولية الدولية تجاهها.
   
     
 
 
  كلمات دالة    مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس   نائب رئيس دولة الشيشان    
     
  أخبار ذات صلة  
 
 
الإمام الأكبر: ليكن ٢٠١٨عام العدالة والتسامح..ومداواة آلام المستضعفين
الإمام الأكبر في إعلان الأزهر العالَمي لنُصرة القُدس: - القدس هي العاصمة الأبدية لدولة فلسطين المستقلة والتي يجب العمل الجاد على إعلانها رسميًّا والاعتراف الدولي بها
الرئيس الفلسطيني: نشكر فضيلة الإمام الأكبر على تنظيم هذا المؤتمر العالمي نُصرةً للقدس
خلال كلمته بمؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس في جلسته الافتتاحية... مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة الكويتي: - أشكر الإمام الأكبر شيخ الأزهر لنصرته قضايا الأمة والإنسان
نائب رئيس دولة الشيشان - نؤيد قرار الإمام الأكبر الرافض لقرار ترامب
قضايا "الوعي والمسئولية" محور جلسات اليوم الثاني لمؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس